كاميرا مراقبة ترصد اللحظات المروعة لإبتلاع الارض لرجل في روسيا


03/20/17 5:30 مساءً


فجأة وبدون مقدمات أو إشارة ابتلعت الأرض رجلا روسيا كان في محطة للباصات في مدينة ياروسلاف في الشمال الشرقي الروسي .

 وصل الرجل البالغ 62 سنة، إلى موقف للباص، بانتظار أن يصل ويركب فيه إلى وجهته ، وهناك ابتلعته الأرض على مرأى ومسمع من الناس في المحطة .

هذا اللغز كشفته القناة الأولى بالتلفزيون المحلي ، حيث بثت مقطعا سجلته كاميرات المراقبة ، وفيه يظهر الرجل وقد شعر بشيء غير طبيعي تحت أقدامه حين وصل إلى موقف الباصات، فنظر تحت قدميه يتفحص السبب، وعندها ابتلعته الأرض ، فأسرع من كان في المكان للبحث عن الرجل ، واحتاروا في أمره .. كيف ولماذا وأين اختفى؟ .

جاءت دوريات الشرطة وبحثت عن ألكسندر زايتسيف لساعات وهم يحفرون المكان الذي اختفى فيه، فلم يصلوا إليه ، جاؤوا بحفارة عملاقة، ظلت تحفر، إلى أن وصلت إلى عمق 6 أمتار ، فوجدته ملقي في هوة بحجم غرفة نوم متوسطة، تبين أنها كهف صغير أسفل الشارع، تعرض لضغط من درجة حرارة الطقس، فاًصبح كما الشفاطة المبتلعة ما حولها وفوقها، إلى درجة أنها سحبت قسما من الرصيف كان هو بالذات فوقه، فابتلعته إليها.


الرجل تم انقاذه حيا والتقت به مراسلة القناة وأخذ يشرح لها ما حدث له و نوع الكدمات و الرضوض الخطيرة التي أصابته، ما تسبب بكسر في كوعه وفي أصبعه، كما حدث له ترضض خطير بصدره، عالجوه منه طوال 3 أيام في مستشفى قريب نقلوه إليه.

أما الشارع فتحول إلى ما يشبه ورشة عملاقة للبحث عما إذا كان للكهف امتدادات أخرى ، فيما يجري العمل على إصلاح الشارع ، أما الرجل فسيخضع لملاحظة طبية لمدة أسبوع .

مقالات مفيدة

تعليق واحد

اضف تعليقك

لن يتم نشر بريدك اﻻلكتروني